كركي يلتقي عدداً من رؤساء وأعضاء الوفود المشاركة في مؤتمر العمل العربي في القاهرة

على هامش مشاركته في مؤتمر العمل العربي في دورته ال 48 في القاهرة، إلتقى رئيس الجمعيّة العربيّة للضمان الاجتماعي المديرالعام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في الجمهوريّة اللبنانية د. محمد كركي عدداً من رؤساء وأعضاء الوفود المشاركة في المؤتمر حيث تمّ التطرّق الى الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في العالم العربي لاسيّما على صعيد الحماية الاجتماعية.

وشدّد على أهميّة مؤسسات الضمان والتأمينات الإجتماعية في الحفاظ على الأمن والأمان الاجتماعيين في بلداننا العربية بالإضافة الى مساهمتها الفاعلة في تحقيق العدالة الاجتماعية.

كما اعتبر أن البلدان التي لديها أنظمة حماية اجتماعية استطاعت امتصاص معظم الصدمات الاقتصادية والاجتماعية والصحية التي مرّت بها البلدان مؤخّراً ، مؤكّداً حرص الجمعية العربية للضمان الاجتماعي على مواصلة تقديم الخبرات التقنية والفنيّة والتجارب الناجحة من خلال انشطتها التي تنظّمها والتي ساهمت في تطوير أنظمة الحماية الاجتماعية في البلدان العربية .

كذلك، فقد تداول المدير العام مع معالي وزير العمل في دولة فلسطين الأستاذ نصري أبو جيش الأوضاع العامّة للأخوة الفلسطينيين في لبنان وفلسطين، وأعلن استعداده لاستقبال وفد من الوزارة لإطلاعهم على التجربة اللبنانية في مجال الضمان الاجتماعي كما أعرب د. كركي عن جهوزيته التامّة لمساعدة الأخوة  الفلسطنيين في إنجاز مشروع قانون الضمان الاجتماعي الفلسطيني الذي أصبح في مراحله الأخيرة من خلال  الخبراء والخبرات المتوفّرة لدى الجمعيّة العربية للضمان الاجتماعي.

كما التقى د. كركي كلّ من مدير عام الضمان الاجتماعي في وزارة الشؤون الاجتماعية في تونس السيد نادر العجابي  ومدير عام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في جمهورية موريتانيا السيد الشيخ محمد فاضل سيدي عثمان حيث تطرّق المجتمعون الى أوضاع الضمان الاجتماعي في بلدانهم ودعاهم للمشاركة الفاعلة في الأنشطة التي تنظّمها الجمعية العربية للضمان الاجتماعي لما فيه من خير ومصلحة العمال في وطننا العربي.

وفي السياق عينه، التقى مدير عام الضمان الاجتماعي في لبنان الأمين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ورئيس الاتحاد العام لنقابات عمال سورية السيد جمال القادري حيث هنّأه بمنصبه الجديد وأكّد له على عمق العلاقة التي تجمع بين لبنان وسوريا كذلك على ضرورة تفعيلها من أجل تحسين أوضاع شعبينا متمنياً له النجاح في مهامه الجديدة كأمين عام وواضعاً إمكانات وخبرات الجمعية العربية للضمان الاجتماعي في خدمة العمّال العرب.

وفي لقاءه مع المديرة الإقليمية لمنظمة العمل الدولية السيدة ربا جردات عرض د.كركي أوضاع الضمان الاجتماعي في لبنان، وأكّد الحاضران على أهمية العمل المشترك والمساعدة التي قدّمتها المنظّمة لإنجاز النظام الخاص لتحويل تعويض نهاية الخدمة الى معاش تقاعدي مدى الحياة لمن يرغب لما له من آثار إيجابية على العمّال  اللبنانيين وأصحاب العمل في هذه الظروف الصعبة التي تمرّ بها البلاد.