استقبل وفداً رياضياً وغادر إلى طهران فضل الله: مسؤوليتنا احتضان الشباب والحؤول دون تركه الوطن

غادر سماحة العلامة السيد علي فضل الله إلى طهران للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للمجمع العالمي لأهل البيت(ع) والذي يقام تحت عنوان:” محور العقلانية والعدالة والكرامة” وسيلقي سماحته كلمة في الاجتماع ويلتقي بعدد من الشخصيات العلمائية…

وكان سماحته استقبل وفداً رياضياً برئاسة الحاج علي غبريس، وحضور المدير التنفيذي لقناة الإيمان الفضائية الشيخ حسن بشير، قدّم له كأس الدورة التي أقامتها دائرة التكفل والعلاقات في جمعية المبرات في قرية طيردبا الجنوبية، تحت عنوان” فضل الله سيد الحب”، والتي شاركت فيه ثماني فرق، إضافة الى فرق رياضية من ذوي الاحتياجات والهمم، وقد أحرز البطولة فريق نجوم طيردبا.

وقد وضع غبريس سماحته في أجواء هذا النشاط الرياضي الذي عكس روح التواصل والمحبة بين مكوّنات المجتمع.

من جهته، رحّب سماحته بالوفد، شاكراً لهم هذه المبادرة، ومثنياً على نشاطهم الرياضي الذي يعبّر عن الوفاء والمحبة لسماحة المرجع السيد فضل الله (رض)، معتبراً أنّه يساهم في تعزيز روح المحبة والوحدة والتسامح والانفتاح بين اللبنانيين، في ظل أجواء التوتر والتعصّب والانقسام التي يعيشها هذا الوطن.

وأضاف سماحته: مسؤوليتنا الحفاظ على جيل الشباب، والعمل على تفجير طاقاته وإمكاناته في الموقع الصحيح، بدلاً من أن يكون حلمه الهجرة وترك هذا الوطن للحصول على فرصة العيش الكريم.

وختم سماحته: كم نحن بحاجة إلى استعادة هذه الروح الرياضية المشبعة بالقيم والأخلاق، وتجسيدها في الواقع السياسي الذي يعيش الأنانيّة والمصالح الشخصيّة والانقسامات، لنكون ممن يحملون همَّ هذا الوطن وإنسانه، ويعملون على إخراجه من هذه التحديات التي يعيشها…